تثبيت التطبيقات من خارج اب ستور للايفون في تحديث iOS 17.4

 تثبيت التطبيقات من خارج ابستور– في تطور لافت للنظر، كشفت شركة ابل مؤخراً عن إصلاحات كبيرة ضمن إطارها التشغيلي، خصوصاً في الاتحاد الأوروبي. هذه التحديثات تتيح لمستخدمي أجهزة الآيفون والآيباد تنزيل وتثبيت التطبيقات من مصادر غير متجر ابستور، وذلك عبر أسواق التطبيقات البديلة.

تثبيت التطب

يقات من خارج ابستور من أسواق التطبيقات البديلة – نظرة جديدة

تعتبر هذه الأسواق بمثابة تطبيقات iOS تسمح بتثبيت تطبيقات أخرى على الآيفون أو الآيباد. يمكن لأي مطور تكوين سوق تطبيقات خاص به، شريطة الالتزام بمعايير ابل فيما يخص تجربة العميل، الوقاية من الاحتيال، الدعم الفني، وغيرها. كما تعمل ابل على تطوير واجهات برمجة التطبيقات الجديدة لإنشاء هذه الأسواق وتوزيع التطبيقات للمستخدمين.

الاختيار بين متجر ابستور والأسواق البديلة

في الاتحاد الأوروبي، عندما يقدم المطورون تطبيقاتهم لابل بهدف التوزيع، يصبح بإمكانهم الاختيار بين نشرها عبر متجر ابستور أو من خلال أحد أسواق التطبيقات البديلة. ويشمل ذلك النشر عبر عدة أسواق بديلة أو عبر متجر ابستور وسوق تطبيقات بديل في الوقت ذاته.

عملية التوثيق للأمان والحماية

أحد أهم الجوانب في هذا التحديث هو إدخال عملية “التوثيق” للتطبيقات المنزلة من خلال أسواق التطبيقات البديلة. هذه العملية تشبه إلى حد كبير الآلية المستخدمة مع تطبيقات نظام الماك، حيث تتضمن فحوصات أمان وسلامة مشددة. تهدف هذه الخطوة إلى تعزيز الثقة بين المستخدمين وضمان تجربة آمنة وموثوقة، خاصة مع تزايد القلق حول مسائل البرمجيات الخبيثة والخصوصية.

إلغاء عمولة ابل على الأسواق البديلة

في سياق متصل، أعلنت ابل أنها لن تفرض أي عمولات على التطبيقات المثبتة عبر الأسواق البديلة. هذه الخطوة تعد تغييراً جذرياً يفتح آفاقاً جديدة للمطورين، حيث يمكنهم الآن توفير التطبيقات مباشرةً للمستخدمين دون الحاجة لدفع عمولات تقليدية لابل. كما سيكون بإمكانهم دمج نظم دفع بديلة داخل التطبيقات، مما يمنحهم مرونة أكبر في إدارة المعاملات المالية.

تغيير هيكل العمولات ورسوم التكنولوجيا الأساسية

بالإضافة إلى ذلك، فإن المطورين الذين يختارون الاستمرار في توزيع تطبيقاتهم عبر متجر ابستور سيستفيدون من تخفيضات في نسب العمولة. حيث قررت ابل تقليل العمولة من 30٪ إلى 17٪، وعمولة الاشتراكات التي تزيد عن عام واحد أو تلك الخاصة بالأعمال الصغيرة من 15٪ إلى 10٪. وتوضح ابل أن غالبية التطبيقات ستتأهل للحصول على النسبة الأقل.

الرسوم الجديدة وخيارات المطورين

لكن لا تخلو الصورة من رسوم أخرى؛ إذ تُفرض “رسوم التكنولوجيا الأساسية” بمعدل 0.50 يورو لكل تثبيت لكل حساب على أساس سنوي. الجدير بالذكر أن أول مليون تثبيت ستكون مجانية لجميع المطورين، ولكن بعد تجاوز هذا العدد، تبدأ الرسوم بالتطبيق. هذه الرسوم تعكس، بحسب ابل، القيمة التي يحصل عليها المطورون من أدوات ومنصة ابل.

الحرية في اختيار الشروط التجارية

يقف المطورون أمام خيارين: إما الانضمام إلى الشروط التجارية الجديدة في الاتحاد الأوروبي، أو الاستمرار مع شروط متجر ابستور كما هي. المطورون الذين يختارون الحفاظ على الوضع الراهن سيدفعون العمولات التي يدفعونها الآن – أي بين 15 إلى 30 بالمئة. أما الذين يفضلون الشروط التجارية المحدثة، فسيدفعون عمولات مخفضة، وسيكون لديهم إمكانية الوصول إلى الأسواق البديلة، بالإضافة إلى خضوعهم لرسوم التكنولوجيا الأساسية.

توسيع خيارات المستخدمين وحماية سلامتهم

من المتوقع أن تؤدي هذه التغييرات إلى تعزيز تجربة المستخدم بشكل كبير، حيث سيتمكنون من تثبيت التطبيقات من خارج ابستور بكل سهولة. ولضمان سلامتهم، تعتمد ابل نظام التوثيق الذي يراقب الفيروسات والبرمجيات الخبيثة، بالإضافة إلى مراجعة أساسية من قبل البشر للتأكد من التزام التطبيقات بسياسات الأمان والخصوصية. يختلف هذا النظام عن مراجعة متجر ابستور، حيث لا يركز على معايير الجودة أو المحتوى.

تحكم المستخدمين في أسواق التطبيقات البديلة

سيحظى المستخدمون بقدرة أكبر على التحكم في تطبيقاتهم، إذ يمكنهم تثبيت التطبيقات من خارج ابستور من أسواق مختلفة وإدارتها بسهولة. كما يمكنهم منح الإذن لأسواق التطبيقات البديلة لتثبيت التطبيقات على أجهزتهم وإلغاء هذه الأذونات من خلال إعدادات النظام. ويوفر النظام الجديد إمكانية اختيار سوق تطبيقات افتراضي للجهاز.

تحديثات إضافية وامتيازات للمطورين

تتضمن التحديثات الجديدة لابل تغييرات أخرى هامة. على سبيل المثال، سيكون بإمكان المستخدمين في الاتحاد الأوروبي اختيار متصفح الإنترنت الافتراضي بعد التحديث إلى نظام iOS 17.4، مع توفير قائمة بأكثر المتصفحات تنزيلاً. كما ستمنح ابل المطورين الوصول إلى تقنية NFC وتوفير محركات براوزر بديلة، مما يعني عدم الاعتماد الكلي على WebKit لتطبيقات المتصفح الثالثة.

الامتثال لقانون الأسواق الرقمية وتحديثات عالمية

تأتي هذه التغييرات كجزء من جهود ابل للامتثال لقانون الأسواق الرقمية الذي وضعه الاتحاد الأوروبي، والذي يجب على الشركات التكنولوجية الكبرى الامتثال له بحلول 6 مارس 2024. يُعد إصدار iOS 17.4 خطوة مهمة في هذا السياق، حيث يتوفر حالياً كتحديث تجريبي ومن المتوقع إطلاقه للجمهور في مارس.

وأخيراً، تقدم ابل للمطورين حول العالم إمكانيات تحليلية موسعة، مع أكثر من 50 تقريراً جديداً يغطي المعاملات التجارية، التفاعل مع المستخدمين وغيرها. تظل البيانات مجهولة الهوية، لكنها توفر معلومات أكثر ثراءً للمطورين للعمل بها.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -